القائمة الرئيسية

الصفحات

الأمومة والحمل|خطوات لتعزيز ثقتك في عالم الأمومة 2020

الأمومة والحمل|خطوات لعزيز ثقتك في عالم الأمومة

الأمومة والحمل|خطوات لتعزيز ثقتك في عالم الأمومة 2020

بعد الزواج والحمل، قد تشعرين بالتوتر وتبدأين بسؤال نفسك عن مدى استعدادك لهذه المرحلة الجديدة، وما إذا كنتي ستتمكنين من خوضها وتحمل المسؤولية بكل أعبائها وضغوطها.

لا تقلقي هذا الشعور طبيعي، لكن لا تسمحي لنفسك بأن تُضلّل بهذا الهاجس؛ لأنه قد يكون منحدراً زلقاً نحو انعدام الثقة بالنفس والخوف من المرحلة القادمة. ما يجب عليك فعله هو أن تقنعي نفسك أنك قوية، وأنك تستطيعي تحمل ومواجهة جميع العقبات، وأنك ستكونين زوجة وأم عظيمة، وأنك ستفعلين ذلك.

إليكِ بعض الخطوات البسيطة التي يمكن اتباعها لتعزيز ثقتك بنفسك:

أولاً/ تجاهلي جميع الآراء والأصوات غير المرغوب فيها من حولك

على أي حال، سيتدخل الناس سواء كانوا قريبين أو متطفلين دائماً في كل تفاصيل حياتك وطريقة تربية أطفالك، وللأسف، لا توجد طريقة لإيقافهم؛ لذا لا تنتبهِ لما يقولونه أو يفعلونه، والتزمي بنصيحة خبير أو شخص قريب منك.

ثانياً/ لا تقارني نفسك بالآخرين

اطمئني إلى أن لكل عائلة أسلوب حياتها وعاداتها التي تعتمد علىها في تربية أطفالها؛ لذلك لا تقارني نفسك مع الأمهات الأخريات وطرق الأبوة والأمومة. تحدث فقط مع من حولك للاستفادة من تجاربهم السابقة في الحياة بدلاً من المقارنة. عندها فقط سوف تجدي وتتعرفي المزيد عن قدراتك وتكوني أماً عظيمة أيضاً، وواحدة لها شخصيتها الخاصة وطريقتها الخاصة في تربية أطفالها.

ثالثاً/ احتواء شعورك بالذنب تجاه قراراتك

بعد الولادة، قد تضطر إلى اتخاذ العديد من القرارات الكبيرة أو الصغيرة التي قد تسبب لك الشعور بالذنب أو الإهمال تجاه طفلك، مثل "قرار العودة إلى العمل".
هذا شعور طبيعي جدًا، ولكن عليك توفير البيئة والظروف المناسبة لطفلك للتعامل مع الابتعاد عنك. حاولي أن تصمدي حتى تنتهي الفترة الأولى من هذه المرحلة، وسوف تجدين أن الأشياء قد استقرت. خذ الأمر على نفسك، فقد يؤثر هذا الشعور سلباً على ثقتك وقد يفسد قرارك.

رابعاً/ اعتن بنفسك كأم جديدة

بعد ولادة طفلك الأول، ستصبح العديد من الكماليات والأنشطة الترفيهية التي اعتدت عليها في حياتك مجرد مزحة، مثل "أخذ قيلولة أو القراءة أو الاسترخاء". لن يكون لديك الوقت الشخصي الذي تحتاجينه للاسترخاء. السؤال هو؛ ما يمنعك من طلب مساعدة شخص مقرب مثل "أمك - أخواتك - أصدقاء" أو حتى الحصول على مربية لأطفالك إذا كان ذلك ممكناً، لجعل حياتك أسهل والحصول على قسط من الراحة أو النوم أثناء النهار، أو الحصول على وجبة، أو حتى قراءة أحد كتبك المفضلة ؟!
لذا اطلب مساعدة أمك أو حماتك في بداية رحلتك حتى تتمكن من الاستمرار.

الأمومة والحمل|خطوات لعزيز ثقتك في عالم الأمومة

خامساً/ تنظيم وقتك وتحديد أولويات الأعمال الخاصة بك

إن القيام بالأعمال المنزلية سيسصبح أكثر صعوبة من ذي قبل، لذا حدد أولوياتك مثل تلبية احتياجات زوجك - تنظيم منزلك - القيام بعملك - بالإضافة إلى كونك أماً صالحة.

سادساً/ استمتعي بوقتك مع طفلك

التواجد مع طفلك واللعب والاستمتاع هي أكثر اللحظات الممتعة التي لا تُنسى على الإطلاق.
شاركنا تجربتك مع طفلك الأول والصعوبات التي واجهتها وكيف تمكنت من التغلب عليها من خلال التعليقات

الأمومة والحمل|خطوات لعزيز ثقتك في عالم الأمومة

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات